يسأل هشام السيد 37 عاما، أعانى من ألم شديد فى كليتى، وعندما تم حجزى فى المستشفى، شخص طبيب حالتى بأنها حصوة على الكلى وأقر بأن الحصوة سيتم تفتيتها وحدها فهل هذا صحيح، وماذا أفعل؟

ويجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد سيد، أخصائى أمراض المسالك البولية والكلى بمستشفى معهد ناصر، مشيرا إلى أنه على المريض السائل فى تلك الحالة والذى يعانى من حصوات على الكلى أن يتابع مع طبيب متخصص فى هذا المجال والذى يقوم بتحديد مدى خطورة الحالة بالضبط، وما العلاج الذى تحتاجه الحالة للتخلص من الحصوة.

وعن صحة هذا التشخيص يوضح الدكتور محمد مبينا أن الحصوات التى تتكون على الكلى لها أنواع وأشكال كثيرة تختلف وتتباين من حيث الحجم والشكل ومدى الخطورة على المريض الذى يشكو منها.





ويوضح أنه بناء على التشخيص السليم والدقيق للطبيب المختص والتابع للحالة يجب أن يقرر بعده طريقه المثلى للتخلص من الحصوات المتكونة على الكلى، فهناك طرق عديدة وتختلف من حالة مرضيه لأخرى، فالبعض لا يحتاج إلى جراحة عاجلة، والبعض الحالات الأخرى قد يحتاج إلى نزول الحصوات مع البول دون أى إجراء آخر، وهناك من ينتظر حتى إذا لم تؤتِ التجربة بنتائج يخضع المريض حينها إلى تفتيت الحصوات بالليزر.

lh l]n wpm k.,g hgpw,m f],k [vhpm?